تجميل الاذن - مركز الدكتور احمد داوود لجراحة التجميل

تجميل الاذن

تجميل الأذن (إعادة تشكيل الأذن أو أعادة تكوين الأذن) (Otoplasty) الأذن
ما هي جراحات التجميلية للأذن؟
في حين أن العديد من الناس يولدون مع أذان تحلو لهم ، فالبعض الآخر يرغب في إجراء تغييرات على أذانهم. بالنسبة لمن كانوا تتتتمثار سخرية للأخريين بسبب أذانهم والكثير من الأطفال فإجراء العمليات الجراحية لتجميل الأذن يعطيهم فرصة لتحسين مظهرهم و استعادة ثقتهم بنفسهم فيما بين أنفسهم و بين الأخرين. فى هذه العملية الجراحية يتم تثبيت الأذان لتصبح أقرب إلى الرأس ، او بتقليل حجم الأذان كبيرة.
هذا الإجراء مفيدا بشكل خاص للأطفال الصغار في مساعدتهم على تجنب الاضطرار و تفادى السخرية والاستهزاء من الآخرين. الأذنين تكاد تكون نمت بشكل كامل عندما يصل الأطفال إلى سن أربع سنوات ، وهذا هو أنسب سن لعمل تجميل للأذن. و كذلك يمكن أن تتم جراحة تجميل الأذن للبالغين أيضا. أي أنها تتم فى أى سن بدون مخاطر.
و أثناء الجراحة يتم عمل شق صغير في الجزء الخلفي من الأذن لكشف غضروف الأذن.و من ثم يتم نحت الغضروف و تشكيله ليشابهه الغضروف المثالى مع تثبيته داخليا بأتجاة الرأس. وأهم ما يميز تلك العملية أن نتائج هذه الجراحة دائما تبدو طبيعية لأن أثر الفتح مخفى تماما خلف الأذن.
لمن تصلح أو من هو المرشح لعمليات تجميل الأذن أو إعادة بناء الأذن؟
– يمكن إجراء جراحات تجميل الأذن الخفاشية او الوطواطية لأى عمر و خاصة للأطفال بعد سن الرابعة بينما أعادة البناء ننتظر عليها لحين أتمام السابعة من العمر للطفل لحين أكتمال نمو الأذن و غضاريفها بشكل كامل تقريبا وقبيل دخول الطفل للمدرسة حتى لا تتأثر نفسيته بمن حوله من أصدقاءه. و عند اجراء تجميل الأذن للأطفال فهى تحمل قيمة جيدة نظرا لمرونة الغضاريف مما يمكننا من تشكيلها كيفما نشاء.
دد
– يمكن لكبار السن أيضا الخضوع لجراحة الأذن ، دون الخوف من أي مخاطر إضافية. وعادة ما يكون هذا لتعزيز المظهر، و زيادة الثقة بالنفس. و إن كانت جراحات النحت تفضل عن التشكيل للغضاريف فى تلك الحالات.
– لذا فالمرشح المثالي هو من يتطلع الى تحسين بشكل أو حجم الأذن ويعانى من أحدى هذه المشكلات:581930
– أذنان كبيرتان.
ب- أذان بارزتان.
ج- لأذن المطوية: الأذن على شكل كوب و الطرفين العلوى و السفلى مطويان للداخل.
د- الأذن القوقعية: درجة متقدمة من الأذن المطوية.
ه- أذن ستال أو سبوك (انبعاجات بالحافة الخارجية للصوان).
و- أذن الكربتية (عدم وجود منخفض بين الأذن والرأس في مؤخرة الأذن).
ز- أذن صغيرة او غير متكونة (صغر أو غياب الأذن مع أو بدون فتحة الأذن الخارجية) وهناك ٣ درجات لهذه المشكلة.
ح- شقوق كبيرة و تجاعيد بصيوان الأذن.
ط- زوائد جلدية أمام فتحة الأذن(في الخدين تتكون من نتوءات جلدية مع أو بدون غضروف).
ما هو الشكل المثالي للأذن؟
في الواقع ، هناك أشكالا مختلفة تختلف من حيث السن والجنس والعرق والديانة والاختلافات الشخصية. لذلك ، لا يوجد شكل مثالي ثابت للأذن ولكن الأذن المثالي لك هو أن يتناسب مع بقية ملامح وجهك الأخرى.
– عند الولادة ، تكون نسبة حجم الأذن هي ٦٦ ٪ من حجم البالغين.تت
– و بنموها تصل الأذن إلى حوالي ٨٥ ٪ من حجمها الكامل بحلول سن ٦ سنوات و ٩٠ ٪ فى سن ٩ سنوات.
– ويتراوح ارتفاع متوسط الأذن للشخص البالغ من ٥.٥- ٦.٥ سم (١٥ سنة ذكور و ١٣ سنة للإناث).
– وعرضها ما يقرب من ٥٥ ٪ من الارتفاع.
– والبروز الطبيعي للأذن من الرأس هو ١.٥ – ٢.٠ سم أو ما يعادل زاوية ١٥- ٢٠° بين مستوى الأذن و مستوى الرأس الجانبى.
– وعند النظر لصورة جانبية نجد أن الأذن يجب أن تنحصر مابين خطين وهميين الأول يمر فى أعلى نقطة للأنف والثانى يمر مع قاعدة الأنف.
من أين تبدأ؟
عند أقدامك لعملية جراحية في الأذن ، فإن الخطوة الأولى هي القيام بزيارة التشاور و الكشف. ينبغى على الآباء إيلاء الاهتمام لمشاعر الطفل و نظرة المحيطين به له دون الخوف عليه من إجراء تلك العملية.
وخلال الاستشارة الطبية ،نقوم مع المريض أو والديه بمناقشة الأسباب التي تدفعه لجراحة تجميل الأذن و تقييم الوضع الحالي الأذن من حيث الحجم و الشكل و الأبعاد، ومن ثم نشرح الأساليب المختلفة لما يمكن القيام به وتفاصيل العملية الجراحية إن لزم الأمر. كذلك يتم تقديم إرشادات حول كيفية التجهيز لإجراء العملية.
كيف يتم إجراء عملية تجميل الأذن؟
– نوع التخدير المستخدم عادة ما يعتمد على عمر المريض. ففى السن الصغير تتم بتخدير عام أو كلى للسماح للطفل بالنوم خلال العملية. أما بالنسبة لكبار السن ، قد يتم استخدام التخدير الموضعي و معه مهدئ بما يسمح للمريض أن يكون يقظا ولكن فى استرخاء أثناء العملية.ءء
– وتستغرق العملية حوالي ساعة و نصف إلى ساعتين ، وهذا يتوقف على نوع المشكلة المراد تجميلها.
– نيتم عمل شق صغير في الجزء الخلفي من الأذن للكشف عن غضروف.
– ثم نحت الغضروف وثنيه الى الوراء في اتجاه رأسه أو إزالة الأجزاء الزائدة منه.
– وأحيانا ، قد يمكن إزالة قطعة أكبر من الغضروف والتي ستساعد على استعادة الغضروف لسمكه و شكله الطبيعي.
– و في بعض الأحيان ، يتم إزالة جزء من الجلد من خلف الأذن للمحافظة على النتائج.
– و يتم استخدام خيوط ثابتة لا تذوب بمرور الوقت لتثبيت و تشكيل الغضروف للشكل و الوضع الجديد. ثم يتم غلق الشق الخلفى بغرز جراحية تذوب أو يتم أزالتها خلال أسبوع من العملية.
تتت

وفي كل حالات جراحة الأذن ستكون الندبة أو اثار الجراحة في ثنية الجلد فى الجزء الخلفي من الأذن لذا يتلاشى الجرح مع مرور الوقت دون ان يلاحظه احد.
– و إذا كانت أذن ناحية واحدة هى المصابة و الأخرى سليمة عادة ما يتم توازن بينهما ليتماثلا و عادة ما يتم إجراء جراحة على الأذنين لتحقيق توازن أفضل.
فترة النقاهة و الاستشفاء ما بعد عملية تجميل الأذن:
ملحوظة: من المهم أن تكون التوقعات للنتائج واقعية ونفهم أن جراحة تجميل الأذن للتحسين وليس الكمال. أى لا يمكن الحصول على أذنين متطابقتين تماما لكن الاختلاف بين اليمنى و اليسرى يكون طبيعى دون أن يلاحظ.
– معظم المرضى يمكنهم العودة إلى ديارهم في غضون بضع ساعات بعد الجراحة.
– وفي معظم الحالات ، يتم لف رأس المريض بضمادة تتم أزالتها خلال أيام للحفاظ على الجرح من التلوث.
– ألم العملية يكون بسيط و محتمل كما انه يزول مع الدواء.
– ويتم إزالة الغرز الجلدية خلال أسبوع من الجراحة.
– ويوصى المرضى على تجنب أى شد للأذن و للمحافظة على وضعها يتم لبس رباط رأسى.
– عادة يمكنك العودة للممارسة الحياة الطبيعية خلال ساعات بعد العملية أو في غضون خمسة أيام وأن كان ينصح الأطفال بالعودة إلى المدرسة قبل مرور سبعة أيام.
كيف يتم أعادة بناء أو تكوين الأذن؟

– تتم عملية تكوين الأذن خلال ثلاثة أو اربع مراحل او عمليات مع ٣ إلى ٦ أشهر بين كل مرحلة.
– نوع التخدير هو التخدير العام.
– كل مرحلة تستغرق نحو ساعتين الى ثلاث ساعات ، وهذا يتوقف على نوع المشكلة.
– المرحلة الأولى : إعادة إنشاء غضاريف الأذن باستخدام الغضاريف الطبيعية كالموجودة بالقفص الصدرى و الضلوع أو المواد الاصطناعية مثل Medpore. و فى أى منها يتم تشكيل و نحت لشكل الأذن بالاستعانة بالمقاييس للأذن الأخرى ثم زرعها تحت جلد فروة الرأس.
– المرحلة الثانية : نقوم بفصل الهيكل المتكون و ما علية من الجلد عن الرأس و تكوين ثنية جلدية خلف الأذن باستخدام رقع جلدية.
– المرحلة الثالثة : إعادة تكوين شحمة الأذن و فتحة القناة السمعية الخارجية.
– المرحلة الرابعة : إن لزمت قد تكون لتحسين النتائج عن طريق تجميل الأذن السليمة لتحقيق توازن أفضل.
جج
فترة النقاهة و الاستشفاء ما بعد عملية تكوين او أعادة بناء الأذن:
ملحوظة: من المهم أن تكون التوقعات للنتائج واقعية ونفهم أن جراحة الأذن للتحسين وليس الكمال.
– معظم المرضى يمكنهم العودة إلى ديارهم في غضون بضع ساعات بعد الجراحة.
– وفي معظم الحالات ، يتم لف رأس المريض بضمادة تتم أزالتها خلال أيام للحفاظ على الجرح من التلوث.
– ألم العملية يكون بسيط و محتمل كما انه يزول مع الدواء.
– ويتم إزالة الغرز الجلدية خلال أسبوعين من الجراحة.
– ويوصى المرضى على تجنب أى شد للأذن أو النوم عليها و للمحافظة على وضعها يتم لبس رباط رأسى.
– عادة يمكنك العودة للممارسة الحياة الطبيعية خلال خمسة أيام وأن كان ينصح الأطفال بالعودة إلى المدرسة قبل مرور سبعة أيام.